موقع نحلة للنحالين العرب موقع نحلة للنحالين العرب موقع نحلة للنحالين العرب
   الصفحة الرئيسية           المـقـالات            أخبار النحالة            بحوث حديثة           الــصـــور            المـجـلــة   
أساسيات تربية النحل أرسل لنا مقالاً أو خبراً
أو صورة لنشرها

هـجـرة النـحـل




هجرة النحل:هي مغادرة جميع أفراد الطائفة للخلية تاركة الأقراص فارغة أو بها قليل من الحضنة والعسل وحبوب اللقاح لتسكن في مكان جديد.

اسبابها:
1) الجوع لعدم توفر احتياجات الطائفة من الغذاء مع عدم وجود مصادر للغذاء بمنطقة المنحل.

2) الحرارة الشديدة التي يتعرض لها النحل داخل خليته.

3) التعرض للاهتزازات الأرضية والأصوات المزعجة بصفة متكررة.

4) التعرض للهجوم من أعداء النحل مثل دبور البلح وذئب النحل وديدان الشمع والنمل والفئران وغيرها.

5) ضعف الطوائف.

توقيتها:

تحدث عندما تسوء الظروف البيئية حول الطائفة وقد تحدث الهجرة في أي وقت من السنة ولكن وجد أن أكثر الأوقات حدوثاً للهجرة هي ما تلت مواسم النشاط.

كيفية منع حدوث الهجرة:

1) التغذية عند اللزوم لمنع حدوث مجاعة للنحل.

2) التظليل على الخلايا ورش أرضية المنحل بالماء.

3) اختيار موقع الخلايا في أماكن غير معرضة للاهتزازات أو الأصوات المزعجة باستمرار.

4) مكافحة أعداء النحل من الدبابير وذئب النحل وديدان الشمع والفئران.

5) تقوية الطوائف الضعيفة.

6) وضع حواجز ملكات على أبواب الخلايا خاصة قرب موسم النشاط وذلك لمنع خروج الملكات مع النحل المهاجر مما يجبره على العودة في حالة خروجه.

7) توفير مصدر دائم للماء داخل المنحل أو بالقرب منه وتجنب جفافه في أي فتره من الزمن.

8) الحرص على وجود أقراص حضنة مفتوحة بكل خلية من خلايا النحل لما لها من دور هام في استقرار الطائفة.

وهنا يجب التفريق بين ظاهرتين:

الظاهرة الأولى: وهى التطريد والذى يعتبر الطريقة الطبيعية لتكاثر نحل العسل والتي تحدث عادة في فصل الربيع أو موسم الفيض أو عندما تكون الطائفة في كامل قوتها وفى أحسن ظروفها.

الظاهرة الثانية: وهى الهجرة أو (الارتحال) والتي تحدث عندما تسوء الظروف البيئية حول الطائفة، وفيها تغادر الطائفة بكاملها الخلية وترتحل إلى مكان جديد لعلها تجده مناسباً لاستمرار حياتها.

ففي التطريد تنقسم الطائفة إلى عدة طوائف، وفى العادة يكون هناك اتصال ما بين الطرد الذى غادر الخلية والطائفة الأم في هيئة مراسيل (شغالات) يرسلها الطرد إلى الطائفة الأم، حيث أنه يمكن بسهولة اكتشاف إلى أي من الطوائف ينتمى هذا الطرد، وذلك برش مسحوق الدقيق على الطرد ثم العودة إلى المنحل وملاحظة لوحة الطيران لكل خلية، فاللوحة التي عليها كمية من الدقيق نفضتها الشغالة المراسلة عن جسمها عندما حطت عليها تكون هي الخلية التي حدث فيها التطريد وبالتالي يمكن تحرير تلك الطائفة وحل مشكلتها التي دفعتها للتطريد.

أما في حالة الهجرة فلا يوجد أي اتصال بالخلية الأم حيث تكون الخلية فارغة تماماً من النحل.

المصدر:

عادل رشدي حسن وعبد الرحمن حسني سيد ومحمد السيد محمد عبد الله (2011)، تربية النحل وديدان الحرير.


تاريخ النشر         7 - 8 - 2018        
مسموح النقل من الموقع شريطة ذكر الموقع والمؤلف * www.na7la.com * منذ عام 2007