موقع نحلة للنحالين العرب موقع نحلة للنحالين العرب موقع نحلة للنحالين العرب
   الصفحة الرئيسية           المـقـالات           الأخـبــار           الــصـــور           منتدى النحالين العرب   
تــربـيــة الـمـلـكــات وإنـتــاج الغـذاء المـلـكـي أرسل لنا مقالاً أو خبراً
أو صورة لنشرها

إنتاج نحل مقاوم للفاروا من منحلك الخاص
إريكسون إي.هـ. وهاينس ل.هـ. وأتمويدجوجو أ. هـ.
مركز كارل هايدن لبحوث النحل – توكسون – أريزونا


ترجمة الدكتور طارق مردود
((نقلاً عن موقع نحلة www.na7la.com بإدارة الدكتور طارق مردود))
ملخص
أظهرت بحوثنا السابقة أنه من السهل للنحالين في الجنوب الغربي من الولايات المتحدة أن يحصلوا على نحل مقاوم للفاروا باستعمال نحلهم الخاص. المتطلبات هي فقط مهارات أساسية في تربية النحل، المقدرة على إنتاج ملكات والقليل من الطوائف المقاومة للفاروا الموجودة تقريباً في كل منحل. حصلنا على نحلنا المقاوم للفاروا في أقل من سنتين وهو الآن في سنته السادسة. من السهل معرفة أن أي نحال يستطيع أن يتبع الطريقة للحصول عل نحل مقاوم للفاروا. غرضنا هو تشجيع النحالين في كل مكان لاتباع طريقة مشابهة لتحديد قابلية تطبيق ما وجدناه.

مدخل
منذ عام 1994 بدأنا دراسة طويلة لتحديد هل يمكن تطوير وصيانة وإدامة نحل مقاوم للفاروا باستعمال النحل المحلي عن طريق تربية وانتخاب وإجراءات تربية تقليدية، ودون استخدام إجراءات مكافحة الفاروا. نتائج هذا البحث التي نشرت سابقاً تظهر أنه من السهل نسبياً إيجاد طوائف مقاومة للفاروا في منحل مدار جيداً ومن ثم استعمالها وإنتاج وصيانة طوائف نحل مقاومة للفاروا. نحلنا المقاوم للفاروا استمر لست سنوات بمعدلات منخفضة من وجود الفاروا بحدود من 6 إلى 7 حلمات لكل 100 نحلة.
النحل المقاوم للفاروا ضروري لتطوير أي برنامج مكافحة حشرية للفاروا. المقاومة للفاروا تعني ضمناً أن طائفة النحل والنحال يمكن أن يتعايش مع وجود مستوى منخفض من الفاروا، كما أنه يمكن للنحل أن يتعايش مع مستوى منخفض من الحلم القصبي. مقاومة الفاروا طبعاً تتضمن مجموعة من العوامل الحيوية لدى النحل ولدى الفاروا. نحن لم نحاول تحديد أية عوامل مقاومة الفاروا في دراستنا الأولية.
قادنا ما وصلنا إليه من إنتاج والمحافظة على نحل مقاوم للفاروا إلى تشجيع النحالين لمحاولة تطبيق طريقتنا. بالإضافة للحاجة لتجربة الطريقة في مواقع أخرى، لذلك شرحنا طريقتنا خطوة خطوة كوصفة يستطيع أي نحال أن يتبعها لإنتاج نحل مقاوم للفاروا من نحله الخاص. المتطلبات الأساسية هي معرفة عملية بإدارة طوائف النحل والمقدرة على الحصول على ملكات وتلقيحها طبيعياً. إذا كان النحال لا يعرف كيف، بإمكانه أن يتعلمها، وهي ليست صعبة، كما أنه يستطيع اللجوء لمعونة نحال آخر يتقن ذلك. يجب أن يتوصل لنحل مقاوم للفاروا في غضون سنتين أو أقل ومن ثم متابعة التحسين كل سنة. تذكر دائماً أن تمسك بسجل مفصل ودقيق لكل طائفة. النجاح يعتمد على ذلك.

خطوات العمل
هذه الخطوات موصوفة في المقاطع التالية:

1 - حدد الطوائف المقاومة للفاروا في منحلك
تجربتنا تقترح ما بين 3 بالمئة على الأقل إلى 10 بالمئة من طوائف أي منحل هي مقاومة للفاروا بقدر ما. يجب أن يتنبه النحالون إلى أن هذه النسبة تختلف بحسب المناطق الجغرافية. تكون الطوائف المقاومة للفاروا غير ملاحظة ما دامت تجري معالجة بالمبيدات. يجب أن تبدأ بعشرة طوائف مقاومة للفاروا على الأقل. أكثر من ذلك أفضل. يجري تحديد الطوائف المقاومة للفاروا ثم تعزل. تستطيع متابعة علاج بقية الطوائف ضد الفاروا إلى أن يجري تبديل ملكاتها حسب البرنامج. تأكد من استمرار عزل الطوائف المختارة كما هو مبين في الأسفل.

2- انقل كل الطوائف المحددة كطوائف مقاومة للفاروا إلى منحل اختباري مفرد
يجب أن يبعد هذا المنحل 5-6,5 كم عل الأقل من أقرب منحل تجري معالجة نحله ضد الفاروا. لا نملك إثبات علمي أن الذكور من الطوائف المتعرضة للفاروا والتي تقوم بالتزاوج مع الملكات المقاومة للفاروا تخفض المقاومة للفاروا (لنسلها). غالباً ما نكون قد أمنا عزلاً صارماً للتزاوج. نعتقد أن العزل ذا أهمية كبيرة لنجاح برنامج بحثنا.

3- راجع مستويات الفاروا في الطوائف المختارة كل ثلاثة أشهر
هناك عدة طرائق لعمل هذا. انظر المقطع التالي.

4- خذ الملكات (بالتطعيم) فقط من الطوائف ذات المستوى الأقل انخفاضاً للإصابة بالفاروا
نسق كل الطوائف التي يكون مستوى إصابتها بالفاروا أكثر من 15 حلم فاروا بكل 100 نحلة. وبتقدم البرنامج، ارفع حد التنسيق إلى 10 حلمات بكل 100 نحلة أو أقل. لا تستعمل طائفة تعرف بها مشكلة مثل مرض أو إنتاج منخفض أو سلوك دفاعي غير مقبول بالرغم من مستوى المقاومة الجيد للفاروا لديها.

5- لقح كل الملكات في المنحل الاختباري المعزول
أية نوية تلقيح تنفع لذلك.

6- بدل الملكات في منحلك الأصلي (ومناحلك الأخرى) بقدر ما تتوفر لديك ملكات
من المفضل تبديل ملكات كل الطوائف في منحل مفرد في نفس الوقت. بما أنه تم استبدال الملكات تصبح هذه الطوائف مرشحة للاختيار في المستقبل للمقاومة للفاروا الموثوقة، وبالتالي الحاجة لمسك سجل جيد.

كيف نعمل هذا؟

1- العثور على المقاومة للفاروا
تحديد الطوائف المقاومة للفاروا يمكن أن يجري بواحد أو أكثر من التقنيات التالية:
آ- استخدم الطوائف الناجية. أحياناً تستمر طوائف أو مناحل كاملة بدون علاج دون قصد، أو تكون قد أهملت.
ب- قبل أن يجري العلاج بمبيدات الفاروا، تحر عن الطوائف التي بها قليل من الدلائل على الإصابة بالفاروا. اختر الطوائف التي لديها:
  • نموذج حضنة جيد،
  • عدم وجود يرقات شغالات غير مغطاة،
  • قليل من عيون شغالات في الحضنة بها براز فاروا،
  • قليل من عيون الذكور في الحضنة بها حلم فاروا،
  • عدم وجود نحل مشوه الأجنحة،
  • تشاهد قليل من النحل عليها فاروا،
  • قليل من النحل الميت على أرضية الخلية.
ج- اقبل بسرور أو اشتري طوائف ناجية من نحالين تخلوا عن تربية النحل إذا كانت الطوائف لم تعالج ضد الفاروا في الإثني عشر شهراً السابقة.
د- وكملجأ أخير تستطيع ببساطة الامتناع عن مكافحة الفاروا لمنحل أو أكثر وتترك كل الطوائف المصابة بالفاروا تموت. الطوائف الناجية يمكن أن تستعمل كجزء من منحل الانتخاب. من الواضح أن هذا الإجراء اقتصادياً مستحيل. آخرون غالباً ما يجدون هذا ملائماً خاصة إذا كانوا يقللون من حجم المخاطر.

2- عزل الطوائف
قد يكون من الصعب على البعض إيجاد مكان معزول يبعد 5 إلى 6,5 كم عن منحل آخر يعالج نحله ضد الفاروا خاصة للأعمال النحلية الصغيرة. لا تستسلم. هناك أماكن معزولة. في أسوأ حالة، إذا لم تجد مكاناً معزولاً، ضع حاجز ملكة بين أسفل صندوق في القفير وقعره في الخلايا المعالجة لحجز الذكور ومنعها من الطيران. لا تهتم للنحل لأنه إن وجد سيكون حتماً مقاوماً للفاروا.

3- تحديد مستويات تحري الفاروا
املأ وعاء (يشبه وعاء تغذية الأطفال) بالكحول لمنتصفه وأغلقه. افتح كل خلية في المنحل (الاختباري) وارفع إطاراً مع النحل من عش الحضنة. مع الانتباه لعدم أخذ الملكة، اكشط بخفة بفم الوعاء المفتوح النحل من على الإطار. النحلات ستسقط من على فم الوعاء إلى داخله. تحتاج أن تحصل على 100 إلى 120 نحلة. أغلق الوعاء وضع لصقة لتعرف دائماً لأية طائفة يعود النحل في الوعاء. في البيت، في المطبخ، اسكب ما في الوعاء -مع هزه برفق- من نحل ميت وحلم فاروا من خلال مصفاة في زبدية (وعاء مقزز) بيضاء اللون اغسل النحل على المصفاة برشاش ماء لتنزل كل الفاروا إلى الوعاء الأبيض. رذاذ ماء قوي يفعل أفضل. توقف قبل أن يمتلئ الوعاء عن آخره وقم بعد حلم الفاروا العائمة فوق الماء. أعد العملية مرتين. (معظم إن لم يكن كل الفاروا تكون قد نزلت من أول غسلة). ثم احسب عدد النحلات في العينة، وبطريقة حسابية أوجد نسبة الفاروا بالمئة. (انظر الطريقة بالصور في المقالة faroa8.html).

4- تطعيم وتنمية الملكات
إنتاج ملكات من طوائف ذات أقل مستوى للإصابة بالفاروا. هناك عدة طرائق للقيام بتطعيم وتنمية الملكات. الطرائق التقليدية لتطعيم الملكات موصى بها من قبل الدكتور لايدلاو . بدلاً من ذلك نجد مستلزمات التطعيم في محلات مستلزمات النحالين. كملجأ أخير، ببساطة انزع إطار بيض وحضنة حديثة من خلية مختارة وضعه في طائفة يتيمة بها حضنة مغلقة فقط. ستنمي الشغالات العديد من الملكات. ستحتاج لتحصد الملكات أو أن تستعمل تغطية البيوت الملكية قبل يوم أو يومين قبل انبثاق أول ملكة ولحضن بيوت الملكات لحين خروجها. العوائق هنا هي فيما إذا أمكن إنتاج ملكات في الوقت المطلوب، صعوبة تدمير البيوت الملكية الاستثنائية وتحديد عمر هذه الملكات لتوقع موعد انبثاقها. (انظر المقالة qubr27.html و brquma.html)

5- تلقيح الملكات في معزل
لأنه لديك تسجيل جيد وحصلت على بيوت ملكية بالتطعيم، فأنت تعرف بالضبط عمر اليرقات الملكية. قبل يوم إلى ثلاثة أيام من ظهور الملكات في قفص احتجازها، ضع كل بيت ملكي في نوية بتثبيت قاعدته في إطار حضنة أو بأعلى إطاري حضنة (بين دفتيهما العلويتين) في موقع تجمع النحل. كن حذراً من أن تخرب البيت. ستخرج الملكات وتتلقح,
بديل عن ذلك اجعل الملكة تنبثق في حاضنة أو ضع البيت الملكي في قفص خاص في الخلية. إذا اخترت أن تجعل الملكة تفقس في حاضنة، ضع كل بيت ملكي في زجاجته الخاصة بحيث تسقط الملكة إلى القعر عندما تفقس. ضع كرة صغيرة من الكاندي الناعم في قعر كل زجاجة. تمكنك الزجاجة بسهولة من الإمساك بالملكة ووسمها قبل أن تتلقح. الملكات الموسومة قبل تلقحها يسهل عليك متابعة التقدم في عملك. تأكد من تخريب كل البيوت الملكية التي أنشأها النحل إن وجدت قبل إدخال الملكة. أطلقها بعناية بحيث تنزل بين الإطارات. انتبه من أن تطير بعيداً إذ أنها ستفقد. إذا تركت الملكة تفقس في الحاضنة فستحتاج لاستعمال إحدى طرائق إدخال الملكات.
تأكد أن لدى الطوائف الناجية العديد من الذكور. إذا كان عدد الذكور يبدو قليلاً، يمكنك أن تزيدها بأن تضيف واحداً أو اثنين من إطارات الذكور أو شمع أساس ذكوري في كل خلية. (يمكن الحصول على شمع أساس ذكوري من محلات مستلزمات النحالين). هذا يجب عمله قبل تربية الملكات وبتوقيت بحيث تتوفر ذكور ناضجة قبل انبثاق الملكات. يمكن حفظ الشمع الذكوري وإعادة استعماله بدلاً من استعمال شمع أساس.

6- تبديل الملكات
أولاً يجب إيجاد الملكة القديمة وقتلها. ما أن يتم ذلك، يمكن ترك الطائفة يتيمة لثلاثة أيام (فيما عدا الطوائف التي تملك جينات أفريقية). في الحالة الأخيرة سيكون قبول الملكة أعلى إذا أدخلت الملكة الجديدة (باستعمال قفص حماية) فوراً بعد تيتيم الطائفة. يمكن إدخال ملكة ملقحة بإحدى طرائق إدخال الملكات. نحن نفضل استعمال قفص به كاندي لإدخال الملكة. أولاً تمسك الملكة في معزل و توسم (إن لم يجري ذلك قبلاً).ثم توضع الملكة في قفص الإدخال الذي يثبت بين إطارين داخل عنقود النحل. ستستهلك الشغالات الكاندي ويتيح للملكة الخروج من القفص فتبدأ حالاً بوضع البيض. يمكن إخراج القفص عند فحص الطائفة التالي للتأكد من قبول الملكة. بدلاً عن ذلك يمكنك استخدام قفص إدخال مصنوع من قماش سمكه حوالي 3 مم. عندها يجب أن لا تنسى العودة لإزالته في غضون 3 إلى 5 أيام.
أو أنك تستطيع توحيد نوية تلقيح الملكة مع الطائفة اليتيمة (المنزوعة الملكة) باستعمال التقنيات المعتادة مثل العزل بجريدة.
بالرغم من أنك يتمت كل الطوائف الداخلة في البرنامج، قد تجد، من وقت لآخر، طائفة بها مستوى عالي غير مقبول من الفاروا. ببساطة عالج الطائفة وقم فوراً بتبديل الملكة بأخرى من الطوائف المقاومة للفاروا.

ملخص
وجدنا أن إنتاج نحل عسل مقاوم للفاروا بسيط نسبياً ومتسلسل تدريجياً. قد لا يعمل هذا البرنامج تماماً جياً في منطقتك، ولكن هذا يجب أن يجرب. مفهومنا (طريقتنا) مؤسس على أساسيات بيولوجية وأسس تربية النحل. استعمال النحل المحلي يضمن أن خلاياك ستكون أكثر خصباً وإنتاجية. تطعيم وتنمية ملكات قد يظهره بعض النحالين كعمل خاطئ في إنتاج نحل مقاوم للفاروا. الأصح أن التقنية ليست صعبة ويمكن توضيح العمل شخصياً للنحالين المتشددين. إذا اخترت أن لا تربي ملكات، تعاون مع نحال يعرف ذلك. يجب على جمعيات النحالين أن تعتبر من مهامها تطوير نحل مقاوم للفاروا في منطقتها. مقاومة الفاروا هي أول خطوة باتجاه برنامج عالمي للفاروا.
بإنتاج ملكات بواسطة برنامجنا للتربية المنتخبة الموصوف في الأعلى، بدلنا ملكات كل الطوائف الـ600 عملياً خلال السنتين الأخيرتين 1998 و 1999. في خريف 1998 خلاله ربع النحل لم تكن معالجة بالمبيدات وكان هناك فقد بسيط عائد مباشرة للفاروا. في خريف 1999 تقريباً خلية واحدة من بين خمسة عشر خلية تضررت كثيراً من الفاروا وفقط هذه جرت معالجتها. هذه الطوائف أيضاً جرى، أو سيجري، تبديل ملكاتها حالما تتوفر ملكات في مطلع عام 2000. كما جرى نشره (نيسان/أبريل) معظم الطوائف في البرنامج كانت جيدة التربية وأظهرت تأثراً قليلاً جداً من الإصابة بالفاروا. هذا بالرغم من الإجهاد الذي تعرضت له في صيف 1999 بسبب المطر الفليل وضعف نمو النباتات والذي تلاه أكثر خريف وشتاء جفافاً جرى تسجيله في التاريخ.

المراجع
1. Erickson, E.H., Atmowidjojo, A.H. and Hines, L. Can we produce Varroa-tolerant honey bees in the United States? Amer. Bee Jour. 828-832. 1998
2. Erickson, E.H., Atmowidjojo, A.H. and Hines, L. Varroa-tolerant honey bees are a reality. Amer. Bee Jour. 931-933. 1999
3. Erickson, E.H. Fecal accumulations deposited by Varroa can be used as a simple field diagnostic for infestations of this honey bee parasite. Amer. Bee Jour. 63-64. 1996
4. Laidlaw, H.H. Jr., and Page, R.E. Jr. Queen rearing and bee breeding. Wicwas Press, Cheshire, CN. 224 pp. 1997

((نقلاً عن موقع نحلة www.na7la.com بإدارة الدكتور طارق مردود))
تـرجمـةالدكـتـور طـارق مـردود مدير الموقـع

 
مسموح النقل من الموقع شريطة ذكر الموقع والمؤلف * www.na7la.com * منذ عام 2007